blog

استئصال المرارة

المرارة هي عضو صغير يتواجد في الجهة اليمنى العليا من البطن، تحت الكبد. وظيفة المرارة هي تخزين الصفراء التي تنتجها الكبد والتي تساعد على هضم الدهون في الأمعاء الدقيقة.

عندما يتم تناول الطعام الدسم، تنتقل إشارة عبر الأعصاب إلى المرارة لتفريغ الصفراء المخزنة فيها، وتندفع الصفراء عبر القناة الصفراوية المشتركة إلى الأمعاء الدقيقة للمساعدة في عملية الهضم. ولكن عندما تتكون حصوات صفراوية (أي تكون صلبة) داخل المرارة، فإنها يمكن أن تسبب ألمًا حادًا وعوارض أخرى مثل الغثيان والقيء.

تعالج حصوات المرارة في بعض الأحيان بالجراحة وإزالة المرارة بالكامل، ولكن في حالات أخرى، يمكن استخدام الأدوية لتفتيت الحصوات. يجب استشارة الطبيب إذا كانت هناك

 

كم تستغرق مدة التخدير لعملية استئصال المرارة؟

 

تختلف مدة التخدير لعملية استئصال المرارة باختلاف نوع التخدير المستخدم. هناك نوعان رئيسيان للتخدير: التخدير العام والتخدير الموضعي.

  • التخدير العام: يتم فيه إدخال الشخص في حالة من النوم العميق باستخدام الأدوية. ويستغرق التخدير العام عادة حوالي ساعة واحدة إلى ساعتين تقريبًا.
  • التخدير الموضعي: يتم فيه تخدير المنطقة المحيطة بالمرارة باستخدام الأدوية المخدرة الموضعية. ويستغرق التخدير الموضعي عادة بضع دقائق فقط.
  • يتحدد نوع التخدير الذي يستخدمه الجراح بناءً على حالة المريض وتوصيات الطبيب المعالج. يجب على المريض الاستشارة مع الطبيب المختص حول نوع التخدير الذي يجب استخدامه ومدة التخدير المتوقعة لهذه العملية الجراحية.

 كم يستمر الألم بعد عملية المرارة؟

 

عموماً، يختلف مدى استمرار الألم بعد عملية المرارة من شخص لآخر ويتوقف على عدة عوامل مثل مدى صعوبة العملية ومدى تعقيدها وحالة المريض بشكل عام.

ومع ذلك، يعتبر الألم شائعاً بعد عملية المرارة وعادة ما يستمر لبضعة أيام. وغالباً ما يتحسن الألم تدريجياً بعد ذلك، حيث يمكن استخدام المسكنات لتخفيف الألم.

إذا استمر الألم لفترة أطول أو كان شديداً جداً، يجب على المريض التحدث مع الطبيب المعالج لتقييم الحالة والتأكد من عدم وجود مضاعفات أخرى.

استئصال المرارة

كم من الوقت تستغرق عملية استئصال المرارة بالمنظار؟

 

يمكن أن تستغرق عملية استئصال المرارة بالمنظار (عملية المرارة) عادة حوالي ساعة واحدة تقريبًا، ولكن يعتمد الوقت الدقيق على حالة المريض ومدى صعوبة العملية.

عملية المرارة بالمنظار هي عملية جراحية تتطلب إجراءات تخدير عام وإدخال أنبوب صغير يحتوي على كاميرا وأدوات جراحية عبر ثقب صغير في البطن. يستخدم الجراح هذه الأدوات لإزالة المرارة بشكل دقيق دون الحاجة إلى عمل شق كبير في الجلد.

بعد العملية ، يتم السماح للمريض بالعودة إلى المنزل في نفس اليوم أو في اليوم التالي وغالبًا ما يتم استئناف النشاط العادي بعد حوالي أسبوع من العملية.

كم يعيش الانسان بدون مرارة؟

 

لا يمكن للإنسان العيش بدون مرارة ، فالمرارة هي عضو ضروري في الجهاز الهضمي ، وتقع في الجزء العلوي من البطن ، وهي مسؤولة عن إفراز الصفراء التي تساعد على هضم الدهون في الأمعاء الدقيقة.

وفي حالة إزالة المرارة جراحيًا ، يمكن للإنسان العيش بدون مرارة ولكن من الممكن أن تؤدي هذه العملية إلى بعض المضاعفات مثل الإسهال والغثيان والقيء والحموضة. لذلك ، فمن المهم إجراء المشورة مع الطبيب قبل إجراء أي عملية لإزالة المرارة.

ما هو الاكل الممنوع بعد استئصال المرارة؟

بعد إجراء عملية استئصال المرارة ، من المهم تجنب بعض الأطعمة التي يمكن أن تزيد من خطر التهابات الجهاز الهضمي وتسبب مشاكل هضمية. ومن هذه الأطعمة:

  • الأطعمة الدسمة: مثل اللحوم الدهنية والوجبات السريعة والأطعمة المقلية.
  • الأطعمة الحارة: مثل الفلفل الحار والصلصات الحارة والتوابل الحارة.
  • الأطعمة الحامضية: مثل الحمضيات والطماطم والبصل والثوم.
  • الأطعمة الغنية بالألياف: مثل الخضروات الورقية الخضراء والفواكه والحبوب الكاملة.
  • المشروبات الكحولية: يجب تجنب شرب الكحول بعد العملية ، لأنه يمكن أن يسبب تهيجًا للجهاز الهضمي.
  • يجب على الشخص الذي أجرى عملية استئصال المرارة التحدث إلى الطبيب حول النظام الغذائي الذي يجب اتباعه بعد العملية ، وقد يحدد الطبيب أطعمة محددة يجب تجنبها بناءً على حالته الصحية الفردية.

ماذا يحدث اذا اكلت دهون بعد استئصال المراره؟

  • بعد استئصال المرارة ، يتم تخزين الصفراء (الصفراء) المنتجة من الكبد مباشرةً في الأمعاء الدقيقة ، ولذلك فإن الدهون قد تصعب هضمها بعد إزالة المرارة.
  • إذا تناول الشخص الذي أجرى عملية استئصال المرارة كميات كبيرة من الدهون ، فقد يواجه بعض المشاكل الهضمية مثل الإسهال والانتفاخ والغازات والحموضة. كما يمكن أن يزيد تناول الدهون من خطر التهابات الجهاز الهضمي وحصوات الصفراء.
  • يجب على الأشخاص الذين أجروا عملية استئصال المرارة الحفاظ على نظام غذائي صحي ومتوازن يحتوي على كميات معتدلة من الدهون الصحية مثل الأسماك والمكسرات والزيوت النباتية غير المشبعة. يجب الامتناع عن تناول الأطعمة الدسمة والوجبات السريعة والأطعمة المقلية

هل يتاثر الكبد بعد استئصال المرارة؟

 

  • نعم، بعد استئصال المرارة يمكن أن يتأثر الكبد بعض الشيء. المرارة هي عبارة عن عضو يوجد بجوار الكبد وتعمل على تخزين الصفراء وإفرازها في الأمعاء لمساعدة الجهاز الهضمي في هضم الدهون.
  • بعد استئصال المرارة، يتم إزالة هذا العضو وبالتالي يتغير تدفق الصفراء من الكبد إلى الأمعاء. هذا يعني أن الكبد يحتاج إلى تكيف للتعامل مع هذا التغيير في التدفق.
  • في بعض الحالات، يمكن أن يتطور التهاب الكبد الذي يسمى التهاب الكبد الدهني غير الكحولي بعد استئصال المرارة. يمكن أن يؤدي هذا الالتهاب إلى تلف الكبد ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية أكبر في المستقبل. لذلك، يجب مراقبة صحة الكبد بعد استئصال المرارة والتأكد من تناول نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

متى تكون المرارة خطيرة؟

 

تختلف خطورة حالة المرارة بين الأشخاص وحسب السبب والأعراض المرتبطة بها. في العادة، تكون المرارة خطيرة عند وجود إحدى الحالات التالية:

  • توقف تدفق الصفراء: عندما يحدث انسداد في القناة الصفراوية المشتركة وتتوقف تدفق الصفراء إلى الأمعاء، يمكن أن يؤدي ذلك إلى تراكم الصفراء في الجسم وحدوث مشاكل صحية خطيرة مثل التهاب البنكرياس.
  • التهاب المرارة: يمكن أن يحدث التهاب في المرارة نتيجة لعدوى بكتيرية أو فيروسية أو بسبب حصوات صفراوية، وقد يؤدي إلى أعراض خطيرة مثل الحمى والتقيؤ والغثيان والألم الشديد في البطن.
  • الحصوات الصفراوية: قد تسبب الحصوات الصفراوية توقف تدفق الصفراء وتؤدي إلى تراكم الصفراء في الجسم، وتزيد من خطر التهاب المرارة وتلف الكبد.
  • سرطان المرارة: يمكن أن يسبب سرطان المرارة أعراضًا خطيرة مثل الألم الشديد وفقدان الوزن والحمى والغثيان والقيء، وهو يحتاج إلى علاج فوري.
  • بشكل عام، يجب على الأشخاص الذين يعانون من أي أعراض غير طبيعية في المرارة مثل الألم أو الغثيان أو الحمى أو القيء، الاتصال بالطبيب لتقييم حالتهم وتحديد ما إذا كانت المرارة خطيرة أم لا.

 ما هي أوجاع التهاب المرارة البسيط؟

يمكن أن يسبب التهاب المرارة البسيط العديد من الأعراض المختلفة، بما في ذلك:

  1. ألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن، ويمكن أن يكون حادًا ومستمرًا أو خفيفًا ومتقطعًا.
  2. غثيان وقيء.
  3. ارتفاع في درجة الحرارة.
  4. صعوبة في هضم الأطعمة الدسمة.
  5. شحوب البشرة والتعب والإرهاق.
  6. صفراء في الجلد والعينين.
  7. تغير لون البول والبراز.
  8. وتعتمد شدة هذه الأعراض على شدة التهاب المرارة، وقد تكون الأعراض خفيفة ومؤقتة في حالات التهاب المرارة البسيط، أو قد تصبح شديدة وتستدعي العلاج الطبي المكثف في حالات التهاب المرارة الحاد. ومن الضروري استشارة الطبيب إذا تم الشعور بأي من هذه الأعراض.

 

كيف اعالج التهاب المرارة في المنزل؟

 

تحذير: يرجى ملاحظة أن التهاب المرارة قد يكون حالة طبية خطيرة وقد يتطلب علاجاً طبياً فورياً. إذا كانت لديك أي أعراض خطيرة مثل الألم الحاد والارتفاع الشديد في درجة الحرارة أو القيء المستمر، فيجب عليك التوجه إلى الطبيب فوراً.

إذا كان التهاب المرارة لديك خفيفًا ولم تصاحبه أعراض خطيرة، فيمكن محاولة بعض العلاجات المنزلية لتخفيف الأعراض. ومن بين هذه العلاجات:

  1. تجنب الطعام الدسم والوجبات السريعة والأطعمة التي تسبب لك الشعور بالانتفاخ والغازات. يجب تجنب تناول الوجبات الكبيرة والتخفيف من حجم الوجبات.
  2. شرب كميات كافية من الماء للمساعدة في تنظيف المرارة وتجنب الإمساك.
  3. تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة.
  4. الاسترخاء والحصول على قسط كافٍ من النوم.
  5. تجنب التدخين وتناول الكحول والمشروبات الغازية.
  6. استخدام التدفئة العاملة بالحرارة الموضعية لتخفيف الألم في المنطقة العلوية اليمنى من البطن.
  7. يجب الانتباه إلى أن هذه العلاجات المنزلية لا تعالج التهاب المرارة بشكل كامل، ولكن يمكن استخدامها لتخفيف الأعراض المؤقتة. في حالة استمرار الأعراض أو تفاقمها، يجب الاتصال بالطبيب لتقييم الحالة وتحديد العلاج اللازم.

 

هل يوجد علامات قبل انفجار المرارة؟

 

نعم، قد توجد بعض العلامات الواضحة قبل انفجار المرارة، والتي تشمل:

  1. الم البطن: قد تشعر بألم حاد في منطقة المعدة العليا أو الجانب الأيمن من البطن.
  2. الغثيان والقيء: قد تشعر بالغثيان والقيء قبل انفجار المرارة.
  3. التهاب الحنجرة: قد يحدث التهاب الحنجرة في الحالات الشديدة، مما يؤدي إلى صعوبة في البلع.
  4. الحمى: قد ترتفع درجة الحرارة في الجسم، وتعتبر هذه الحمى علامة على انفجار المرارة في الحالات الشديدة.
  5. الإسهال: قد يحدث الإسهال الحاد في بعض الحالات.
  6. ومع ذلك، قد لا تظهر هذه الأعراض في جميع الحالات، لذلك يجب عليك الاستشارة مع الطبيب إذا كنت تشعر بأي أعراض غير معتادة.

 

هل يموت الانسان عند انفجار المرارة؟

 

لا، عادةً ما لا يحدث الموت عند انفجار المرارة. ومع ذلك، يجب البحث عن العلاج الطبي الفوري إذا كنت تعاني من أي أعراض تشير إلى انفجار المرارة، مثل الألم الحاد في البطن والغثيان والقيء والحمى وصعوبة البلع.

في حالات نادرة جدًا، قد يحدث نزيف حاد في حالة انفجار المرارة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى مشاكل صحية خطيرة وحتى الوفاة إذا لم يتم العلاج الفوري. لذلك، يجب عليك البحث عن العناية الطبية الفورية إذا كانت لديك أي أعراض غير عادية أو إذا كنت تشعر بالم في المنطقة العلوية من البطن.

Top of Form

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button